برلمان ونواب

المصيلحي المصلوب بتوصياته

من غير زعل


أحمـــد ناصف
2/28/2017 12:01:04 PM

من أصعب المواقف التي سيواجهها أي وزير في مصر علي مدي تاريخها هو ذلك الموقف الذي يواجهه الآن الدكتور علي المصيلحي وزير التموين الحالي، فقبل أيام كان المصيلحي يرأس لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان ومن أواخر الاجتماعات التي أدارها ذلك الذي استدعي فيه وزير التموين السابق (مصيلحي أيضا) وانتهي الاجتماع بمجموعة من التوصيات من بينها التشديد علي خفض أسعار السلع ، وإحكام الرقابة علي الأسواق ومواجهة الاحتكارات وغيرها من التوصيات التي أبدع النواب أعضاء اللجنة في ابتكارها وأقرها رئيس اللجنة (المصيلحي) مطالبا الوزير  السابق (مصيلحي) بالالتزام بتنفيذها.
بالتأكيد هو موقف لا يحسد عليه الدكتور علي المصيلحي رئيس اللجنة السابق والوزير الحالي ، ولا أعرف هل كان المصيلحي علي علم بترشيحه وزيرا للتموين أم لا ؟ ولو كان علي علم هل يستطيع الالتزام بما أصدره من توصيات؟ لا أعتقد أن وزيرا في مصر مر بهذا الاختبار ..ورأينا حتي عهد قريب الوزير الذي يدخل البرلمان نائبا ولم نر النائب يستقيل ليتولي وزارة، ويزداد الموقف صعوبة علي المصيلحي بالترحيب الشعبي باختياره وزيرا للتموين دون غيره من بقية الوزراء (قبل التعديل وبعده) لعله أمل المصريين في عيشة أفضل.
وعلي قدر عشم المصريين أدعو الله أن يستطيع المصيلحي الوزير تنفيذ توصيات المصيلحي رئيس اللجنة .
أكاد أري الوزير المصيلحي مصلوبا علي مكتبه يتألم من وقع توصياته... حقا النفس أمارة بالتوصيات أقصد السوء.