حوارات

نقيب الصيادلة د. محيي عبيد:سنغلق الصيدليات إذا لم تستجب لنا الحكومة


خالد المسلماني
1/3/2017 1:34:02 PM

في ظل أزمة نقص الأدوية التي نمر بها أعلنت نقابة الصيادلة عن تنظيم إضراب يوم 15 يناير المقبل من الساعة 9 صباحا حتي 3 مساء، لنحو 50 ألف صيدلية.
يأتي الإضراب ضد قرار مجلس الوزراء بتحريك سعر الدواء، وقبل أيام من الإضراب كان لنا هذا اللقاء مع الدكتور محيي عبيد، نقيب الصيادلة.

• ما رأيك في قرار مجلس الوزراء بتحريك سعر الدواء المحلي والمستورد بزيادات تتراوح بين 15 إلي 20%?
ـ نحن أمام مشكلة صعبة بسبب هذا القرار بتحريك سعر الدواء بنسبة 20% وسعي وزير الصحة مع الشركات لتحريك سعر الدواء بنسبة 50% معني ذلك أن الدواء سيرتفع ثمنه بنسبة 70% خلال 6 أشهر فقط، اعتراضنا علي هذا القرار أنه غير مدروس ويهدف إلي تحريك عشوائي لسعر الدواء والأخطر من هذا أن التحريك سيكون بداية من 1 فبراير مما سيوجه أعين المحتكرين بتخزين الأدوية.
فقد خاطبنا مجلس الوزراء ومجلس النواب ورئاسة الجمهورية وأرسلنا إنذارا علي يد محضر لوزير الصحة لعدم تحريك سعر الدواء وعقدت اللجنة العامة لنقابة الصيادلة طالبنا فيها رئاسة الجمهورية بالتدخل وطالبنا بعقد اجتماع لحل أزمة الدواء.
• إلي أي مدي تأثرت صناعة الدواء بارتفاع سعر الدولار وتعويم الجنيه؟
ـ مصر لا يوجد بها صناعة حقيقة للدواء صناعة الدواء في مصر تقتصر علي التعبئة والتغليف فقط لكن صناعة المواد الخام التي تدخل في الصناعات الدوائية يتم استيرادها من الخارج فأي ارتفاع طفيف في أسعار الدواء يؤثر علي سعر الدواء فهناك شركات تكبدت خسائر ضخمة، خاصة بعد القرار الخاص بتعويم الجنيه، لابد من تشكيل لجنة تضم الأطراف المعنية»‬ مجلس النواب ونقابة الصيادلة ووزارة الصحة» ويستعبد منها أصحاب المصالح، كارثة كبري أن ينضم لها أصحاب المصانع ويشاركون في وضع السياسة الدوائية وتحريك الأسعار فهذا جريمة في حق كل مواطن مصري، الدولار يؤثر تأثيرا سلبيا علي صناعة الدواء في مصر لذا لابد أن تعي الحكومة الدرس وتنشئ مصانع للمواد الخام هذا الطريق الوحيد لتوفير دواء آمن وفعال للمواطن المصري.
• ما دور غرفة صناعة الدواء من الأزمة؟
ـ بمجرد صدور قرار تحريك الأسعار أعلنت غرفة صناعة الدواء أنها تتكبد خسائر علي الرغم من أنها لم تشتر مواد خام وما كان من الوزير الصحة إلا أنه قال إن شركات الدواء تكسب نسبة 200% وأضاف علي جثتي تحريك الأسعار، وزير الصحة هو السلطة التنفيذية للدولة في مجال الدواء عندما يعلن أنه لن يكون هناك تحريك للأسعار ثم يتراجع ويطالب بتحريك الأسعار بنسبة 50 % معني هذا أن الغرفة نجحت في الضغط علي الدولة لتحريك الأسعار عن طريق تقليل الإنتاج، وأنا أتساءل أين دور الشركات الوطنية المملوكة للدولة من هذه الأزمة، فقد كانت تغطي 80 %من احتياجات السوق المحلية الآن تغطي من 4 إلي 6% وهذه كارثة حقيقة هذا أعطي الفرصة لأصحاب المصانع الذين يوفرون أكثر من 85 %من إنتاج الدواء الفرصة للضغط علي الدولة، لتصبح فريسة في أيدي محتكري الدواء مصاصي دماء المرضي هذا ما دعا الجمعية العمومية للدعوة للإضراب.
• ما ردك علي ما يقال بأن تحريك سعر الدواء سيحل أزمة نقص الدواء؟
ـ كل من يتحدث عن أن تحريك سعر الدواء سيحل أزمة نقص الأدوية أقول له إنك منتفع هذا الكلام غير صحيح وإن كان غير ذلك لماذا لم ينجح تحريك سعر 7 آلاف دواء بنسبة 20% في حل أزمة النواقص كل هذه مسكنات للشعب المصري، الشركات ممتنعة عن إنتاج الدواء للضغط علي الدولة ونجحت في ذلك، الدولة رضخت لإرادة المافيا التي تدير المنظومة الدوائية في مصر أراهن علي أن الشعب سيرفض هذه الزيادة والصيادلة أيضا لن يقبلوا بتربح الشركات علي حساب المواطن الغلبان.
• من هم مافيا الدواء؟
ـ مافيا الدواء عبارة عن 5 شركات هي من تدير المنظومة الدوائية في مصر مبيعاتها تتجاوز 40% من الدواء في مصر، هم أكثر المستفيدين من قرار التحريك يضغطون علي الشركات الأصغر لوقف الإنتاج وتعطش السوق، كان من المفترض أن يصدر قرار من الدولة باعتقالهم لإضرارهم  بالأمن الدوائي المصري
• لماذا دعت نقابة الصيادلة لإضراب جزئي وغلق الصيدليات في 15 يناير المقبل؟
ـ الجمعية العمومية التي دعت للإضراب أجلت لجعل باب الحوار مفتوحا للوصول لصيغة ترضي المريض وصيادلة مصر، ولكن لم يتم الاستجابة، الإضراب سيستمر من الساعة 9 صباحا حتي 3 مساء في الوقت الذي ستعمل فيه الصيدليات الحكومية والمستشفيات الجامعية والوحدات الصحية بكامل طاقتها وسنبدأ عملنا بعد إغلاقها مباشرة وسيشمل نحو 50 ألف صيدلية، ليس لدينا مطالب فئوية نحن ننحاز للمريض سنعلق العمل اعتراضا علي السياسة التي ينتهجها وزير الصحة بتحريك الأسعار وتربح الشركات فنحن نرفض هذه القرارات العشوائية وأحمل تبعات هذا القرار لوزير الصحة، سيتم مقاضاة أي شخص شارك في تحريك الأسعار علي المريض المصري، ناشدنا رئاسة الجمهورية لإلغاء القرار وأنا أثق في القيادة السياسية وتدخلها لحل الأزمة أطالب الرئيس السيسي بالتدخل لإنقاذ المريض المصري من مافيا شركات الأدوية، إذا لم يلغ قرار التحريك سيعقب الإضراب الغلق الكلي في خلال 15 يوما .
• ما رأيك في تعامل وزير الصحة مع الأزمة؟
ـ وزير الصحة يهمش دور النقابة لأنه يعلم أن النقابة لن تقبل بالقرار العبثي بتحريك الأسعار كالعادة، أنا أسميه وزير الأزمات مثل أزمة المحاليل والألبان ومشتقات الدم وتحريك الأسعار وزيادة نواقص الدواء وعدم القدرة علي الحد من ضغط شركات الأدوية علي الدولة، أتمني أن يتم تعيين نائب لوزير الصحة لشئون الصيادلة يكون مسئولا عن ملف الدواء ويسحب الملف من الوزير الذي ثبت فشله في كل الملفات التي تتعلق بالدواء.
• ما تعليقك علي تصريحات نقابة الأطباء بأن القانون يقضي بالسجن عامين عقوبة إطلاق لقب »دكتور» علي خريجي الصيدلة والعلاج الطبيعي؟
ـ فراغ نقابي، نقابة لا تجد ما تقوله معروف أن الدكتور هو الحاصل علي درجة الدكتوراه جري العرف أن يقال علي خريجي الكليات الطبية دكتورا، نقابة الصيدلة لديها أزمات يجب ألا تلتفت للمهاترات، اعتبر هذا التصريح سقطة من ضمن سقطات نقابة الأطباء في الفترة الأخيرة التي بدأت بالهجوم علي نقابة العلاج الطبيعي ثم الهجوم علي نقابة البيطريين ثم عقد اجتماع حول أزمة الدواء، ونسيت دورها الأساسي الخاص بخدمة أعضائها ومحاربة الاتجار بالأعضاء البشرية، اللافتات تملئ مصر كلها طبيب حديث التخرج ممارس عام يكتب أخصائي باطنة وجراحة وهذا نوع من أنواع النصب والاحتيال علي المريض لابد من تحديد أسعار الكشف لدي الأطباء هذا تكسب وتربح من وراء المريض، كل صيدليات مرخصة كل عيادات مصر غير مرخصة الصيدليات تدفع الضرائب بعكس العيادات غير المرخصة.
• ماذا قدمت للصيادلة خلال فترة توليك رئاسة النقابة؟
ـ نجحنا في علاج الصيادلة وأسرهم من فيروس سي، وقمنا بزيادة الإعانات من 20 إلي 40 ألف جنيه نعمل علي أن يكون من حق الصيدلي فتح معامل التحاليل.


تعليقات القرّاء