حوارات

المهندس محمد شعبان رئيس شركة مصر للبترول:نستهلك 15 مليون لتر سولار و8 ملايين لتر بنزين يوميا


محمد التلاوي
6/6/2017 1:33:53 PM

أكد المهندس محمد شعبان رئيس شركة مصر للبترول، أن الشركة مملوكة للدولة، وتسعي في المقام الأول لتقديم خدمات جيدة للمواطنين، عبر شبكة واسعة من محطات الوقود في محافظات مصر المختلفة، مضيفاً في حواره مع "آخرساعة" أن كارت البنزين، الذي تسعي الحكومة إلي تطبيقه، لن يحدد كمية بعينها لكل مستهلك، لافتاً إلي أهمية الاتجاه إلي المحطات الشمسية.. وإلي تفاصيل الحوار.

• موسم الحصاد كان يحدث فيه كثير من الأزمات ونقص في السولار كيف تم تفادي ذلك في الموسم الحالي؟
- بالفعل كان هناك أزمات، لكن بفضل دراستنا التي تعتمد علي الخبرات السابقة جعلتنا نقوم بتوفير الكميات المطلوبة من السولار والتي يحتاجها المزارع في هذا التوقيت.
• ما معدل استهلاكنا اليومي من السولار والبنزين؟
- بالنسبة للسولار نستهلك 15 مليون لتر يومياً والبنزين الـ80 نستهلك 6 ملايين لتر يومياً والـ92 نستهلك مليوني لتر يومياً، ودائما المنتجات البترولية لها مواسم، فالسولار يزيد استهلاكه في موسم الحصاد، ومعدل استهلاك البنزين يزيد في فترة المصايف ومواسم الطيران مثلما هو الحال في موسمي الحج والعمرة، ودراساتنا كلها مبنية علي توقعات والاستفادة من خبرات السنوات الماضية ومعرفة كيف يسير معدل النمو الاقتصادي.
• هل نشاط الشركة يقتصر علي تقديم خدمة تموين السيارات بالبنزين والسولار فقط؟
- شركتنا من كبري شركات التسويق في مصر، وهي شركة قطاع عام مملوكة للدولة، وهدفنا الأول توصيل المنتج للجمهور، وآخر شيء نفكر فيه هو المكسب أو الخسارة، لأننا شركة مملوكة للشعب، لكن بجانب ذلك هي هادفة للربح، لأنها وحدة اقتصادية، وهناك قري ونجوع ومناطق حدودية ننشئ فيها محطات وقود، ونعلم أن مبيعاتها لن تغطي تكاليفها، لكنها تخدم المواطنين في هذه المناطق، وهذا هو دور الشركات القومية وكما نعرف الوقود مسألة أمن قومي. وللشركة عدة أنشطة، الأول هو محطات البنزين وهي الواجهة التي يعرفنا من خلالها الجمهور وعددها 1300 محطة وهي ممتدة من السلوم غربا إلي سيناء شرقاً، وجنوبا توشكي وأبوسمبل، مروراً بكل محافظات مصر. أما النشاط الثاني فهو في قطاع تموين السفن، حيث نقوم بتموين جميع الطائرات المصرية والعالمية في 13 مطاراً، وقريبا سينضم إلينا مطار العاصمة الإدارية الجديدة، ومطار »سفنكس»‬، وحصتنا في تموين الطائرات حوالي 80٪ من السوق المصري.
• ماذا عن تصنيع الزيوت؟
لدينا مصنع كبير في منطقة العامرية بالإسكندرية ينتج جميع أنواع الزيوت وعددها حوالي 200 نوع من الزيوت والشحوم ونقوم بتصدير جزء منها.
• هل تأثرت أسعار هذه الزيوت بقرار تحرير سعر صرف الجنيه في 3 نوفمبر الماضي؟
- الزيوت تتكون من زيت الأساس، وفيه جزء محلي والآخر مستورد، وكل الإضافات محلية، وبالتالي لابد أن تتأثر، لذلك نقوم بإعادة التسعير كل شهر تقريبا حسب سعر الصرف.
• هل هناك خطة لزيادة عدد محطات البنزين؟
- كان لدينا منذ عامين 850 محطة، ووصل العدد خلال العام الحالي إلي 1300 محطة، ولابد أن نعرف أن إضافة محطات جديدة يتم عن طريق الشركة أو المستثمرين ويتم إبرام العقود مع المستثمرين، بحيث يكون المستثمر مالكاً للمحطة وشركة مصر للبترول تعطيه اسمها ويكون وكيلا للشركة، والذي نعمل عليه الآن هو جذب المستثمرين لأن لدينا محطات كافية داخل المدن الرئيسية، ونريد تنشيط الاستثمار لأن ذلك سيعود بالفائدة علي الجانبين بتوفير فرص العمل من خلاله، وسيضخ سيولة مالية في الدولة، ما يحقق حراكاً اقتصادياً وزيادة في رأس المال.
• كم عدد المحطات الحالية التي تعمل بالطاقة الشمسية وهل هي اقتصادية؟
- لدينا 10 محطات تعمل بالطاقة الشمسية وهناك 5 محطات سنبدأ بالعمل فيها خلال الفترة المقبلة، ولابد أن ندرك أن المستقبل للطاقة الجديدة والمتجددة، ولابد أن نبني للمستقبل من الآن، ونعرف جيداً أن طبيعة المرحلة المقبلة وأن الطاقة الحالية قابلة للنضوب ومحطة الطاقة الشمسية اقتصادية، لأنها توفر في الكهرباء وتغطي تكلفتها التي بلغت حوالي 250 ألف جنيه للمحطة الواحدة، بعد أربع سنوات، وبعد هذه المدة تصبح الطاقة مجانية.
• هل بدأت منظومة الـATG الدخول في حيز التنفيذ؟
- هو مشروع قومي وانتهينا من دراسته، وسيدخل حيز التنفيذ في خلال الشهور القليلة المقبلة ويضم 4000 محطة وهذا يحتاج جهداً كبيراً، وإعداداً جيداً، وتكلفة المحطة التي يوجد بها أربعة تنكات حوالي 150 ألف جنيه، وهذه تكلفة قياس التنكات فقط، وإذا تم ربط هذا بأنظمة إلكترونية سيزيد المبلغ، وفائدتها أنها تعرفنا كمية البنزين داخل كل التنكات في كل المحطات ومدي احتياج كل محطة من البنزين.
• هل منظومة الـ »‬إيه فينينسي» أتت بثمارها؟
- هذه المنظومة جعلتنا نتابع الحمولة الموجودة علي السيارات عن طريق الكارت الموجود مع السائق والذي يقوم بإدخال الكارت داخل الجهاز الخاص به لإثبات حمولة السيارة واتجاهها وميعاد مغادرتها ووصولها إلي محطة الوقود وكل ذلك من الممكن أن أقوم بمتابعته من خلال برنامج يتم تحميله علي هاتفي المحمول.
• ماذا عن كروت البنزين؟
- شركات التسويق بدأت تجري تجارب تشغيلها وعمالنا تدربوا عليها، وطبقناها بالفعل، ونحن جاهزون للتنفيذ، والكارت لن يحدد كمية البنزين التي سيتم صرفها للمواطن.