مقالات

لعن الله البخل والبخلاء

4/10/2018 11:07:44 AM

قرأت موضوعا خبريا تقول سطوره إن أحد المليونيرات في أمريكا مات، فورثت أرملته حوالي 2 مليون دولار وكان بخيلا، فتزوجت بعد رحيله من سائقه الذي قال قولا بليغا يجب أن يكون عظة لكل بخلاء الدنيا، قال السائق: كل الوقت وأنا أعتقد أنني أعمل في خدمة معلمي، ولكن الآن فقط علمت أن معلمي كان يعمل طول الوقت عندي ومن أجلي.
والحقيقة التي يجب أن ندركها أن من يبخل علي نفسه وأهله وأسرته هو الخاسر الأكبر، لماذا يحرم نفسه من مباهج الحياة الحلوة، ما الفائدة أن يموت وتحيا ثروته في البنوك من أجل أن يتمتع بها غيره، ما هذا الغباء المركب؟!!
أعرف طبيبا كبيرا بخيلا يجني من مهنته الكثير بسبب شطارته ومهارته، لكنه كان يعيش أقل من مستواه الاجتماعي كثيرا، ملابسه الرخيصة، وسيارته المتواضعة، وعيادته القذرة، ماتت زوجته، ويبدو أنه بخل علي نفسه في الارتباط بجميلة صغيرة حتي لا يتحمل نفقاتها الباهظة فتزوج ممرضته الفقيرة، وعندما مات تصارع أبناؤه من الزوجة الأولي مع الممرضة زوجة أبيهم التي تزوجت بطبيب آخر في مقتبل العمر بعد أن ورثت الكثير، علي العيادة التي مازالت شاغرة ومغلقة حتي يقول القضاء كلمته؟!
من حق أي إنسان أن يؤمِّن نفسه ضد المرض والغلاء والفقر والشيخوخة وغدر الزمان، لكن يجب ألا يكون ذلك أبدا علي حساب نزاهته وحياته التي يعيشها مرة واحدة، ما معني أن يموت إنسان ويبقي الكثير من ماله من أجل غيره الذين لم يتعبوا في جمع هذه الأموال؟