مقالات

الاهتمام بالسوق المحلي

بلا مقدمات

7/10/2018 9:31:29 AM

من خلال متابعة ودراسة تجارب العديد من البلدان التي نهضت وحققت نجاحا في التصدير، يتبين بوضوح اهتمام تلك البلدان بالصناعات والمنتجات المحلية، وتوفيرها بالأسواق بجودة عالية وأسعار منافسة.. فالاهتمام بالسوق المحلي والمستهلك المحلي، تحقق في تجربة ماليزيا، حيث تنافست الشركات والاستثمارات الماليزية علي تلبية احتياجات السوق المحلي الماليزي، وجموع المستهلكين في ماليزيا.. وهذا ما حدث أيضا في تجربة كوريا، حيث نجحت الشركات الكورية في السوق الكوري وانطلقت بعدها للعالمية، لتغزو الشركات الكورية بمنتجاتها مختلف الأسواق العالمية.. ونحن لدينا في مصر فرصة كبيرة لتحقيق هذا الهدف، من خلال الاهتمام بالتصنيع والإنتاج المحلي لتلبية الطلب الفعال بالسوق المحلي المصري الذي يصل إلي أكثر من 100مليون مستهلك، هذا السوق الضخم، يمثل نقطة انطلاق مهمة أمام الشركات المصرية لتلبية احتياجات المستهلكين في مصر من المنتجات المحلية عالية الجودة ومنخفضة التكلفة في كافة القطاعات، في الزراعة والصناعة وغيرها من المجالات، كما أن هناك فرصة لنشوء كيانات وتحالفات وتكامل بين الشركات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة لتوفير منتجات محلية عالية الجودة ومنخفضة التكلفة.. وهذا يوسع القواعد الإنتاجية، ويسرع دورة رأس المال، وإحلال المنتجات المحلية محل الواردات، بما يخفف من أعباء فاتورة الواردات، ويسهم في تقليص العجز في الميزان التجاري، وتحقيق المزيد من الاستقرار في سوق الصرف.. وهناك دور مهم لمنظمات الأعمال، خاصة اتحاد الصناعات واتحاد الغرف التجارية وجمعيات المستثمرين للنهوض بالصناعات والمنتجات المحلية في المرحلة القادمة.