مقالات

الاستثمارات في قطاع البترول

بلا مقدمات

9/11/2018 10:10:35 AM

بين العديد من الفرص الاستثمارية في مصر، تأتي الاستثمارات في قطاع البترول، كأحد المجالات المهمة أمام شركات النفط العالمية، خاصة أن سلسلة الاكتشافات المهمة التي أعلنت عنها وزارة البترول المصرية، جذبت أنظار شركات التنقيب العالمية إلي مصر، نظراً للفرص الاستثمارية العالية والمؤكدة، حيث عقدت مصر اتفاقيات بترولية جديدة بلغت 83 اتفاقية، تمثل الركيزة الأساسية لزيادة الإنتاج والاحتياطي، من خلال تكثيف أنشطة البحث والاستكشاف، وأثمرت عن تحقيق عدة اكتشافات أهمها كشف "ظهر" الذي تم إنجازه في وقت قياسي، نتيجة المتابعة المستمرة والدقيقة والدعم الكامل من الرئيس السيسي وبالتنسيق مع شركة إيني وشركائها الجدد في المشروع (بي بي وروزنفت) إلي جانب ضخامة استثماراته التي تبلغ 12 مليار دولار علي مدار عمر المشروع.. ووفقا لأحدث بيانات وزارة البترول المصرية.. بلغ إجمالي ما تم إنفاقه في مشروع ظهر 7.5 مليار دولار حتي الآن، حيث ارتفع إنتاج الحقل ليصل إلي ملياري قدم مكعب غاز طبيعي يومياً مما يعد إنجازا قياسياً، فزيادة إنتاج حقل ظهر وكذلك مشروعات تنمية حقول الغاز الطبيعي الكبري ستسهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز وسد الفجوة بين الإنتاج المحلي والاستهلاك والعودة إلي السوق العالمي كمصدر صافٍ للغاز في السنوات القادمة..
وفي هذا الإطار، أشارت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية عبر تقريرها الصادر في يناير 2018 أن اكتشاف حقل ظهر العملاق للغاز قد عزز من الجاذبية الاستثمارية لقطاع الطاقة في مصر، ومن شأن بدء تشغيل الحقل أن يمنحها فرصة كبيرة لتحقيق طموحاتها في سوق الطاقة من خلال تحقيق الاكتفاء الذاتي، وتعزيز دورها مرة أخري كمصدر صافٍ للغاز، والتحول لمركز إقليمي لتداول وتجارة الغاز باعتبارها واحدة من أهم المراكز التجارية في المنطقة لربط أسواق الغرب والشرق.