مقالات

تخاريف

10/30/2018 10:31:13 AM


تحول الوسط الكروي والرياضي إلي سيرك كل فقراته بطلها البلياتشو والأراجواز والسائر علي الحبل.. فوضي وتغيير مواقف في لحظة.. ففي الوقت الذي يتم تهييج  الجمهور ضد بعض الاشخاص.. تتبدل المصالح ونشيد به وبسموه.. ولاننسي صراع استعراض القوة بين الأوليمبية المهزوزة ورئيس أحد الأندية الخاسر للجميع.. وفي اتحاد الجبلاية يعترف عبدالغني أنه يتقاسم إدارة الاتحاد مع مجاهد ثلاثة أيام أسبوعيا لكل منهما.. ورئيس شركة يقدم مشهدا دراميا باكيا ويتمني الموت.. وبرامج تليفزيونية رياضية هزلية تعمل مثل بندول الساعة رايح جاي دون ثبات علي موقف من أجل السبوبة.. ثم يظل السؤال الحائر من يدير الرياضة إداريا وماليا؟