مقالات

الهند علي ضفاف النيل والتواصل بلغة الثقافة والفن

بلا أقنعة

3/12/2019 10:06:58 AM

انطلاق مهرجان »الهند علي ضفاف النيل»‬ في دورته السابعة الذي يقام في الفترة من ٥ إلي ١٧ من مارس ٢٠١٩ يعد بمثابة تظاهرة فنية متنوعة للثقافة والفنون الهندية حيث  أصبح هذا المهرجان الذي يحظي بإعجاب وتقدير الجمهور المصري بصفته واحدا من أكبر المهرجانات الثقافية الأجنبية التي تقام علي أرض مصر.
ويعتقد  السفير  راهول كولشير شيت سفير الهند لدي مصر أن هذه المناسبة تعد احتفاء بالروابط التاريخية والحضارية بين شعبي البلدين..
ويعتقد رعاة المهرجان أن التواصل بلغة الثقافة والفنون هو أسمي الوسائل لدعم الروابط بين الدول فلا شيء يدوم للأجيال القادمة سوي الصداقة والفن ولاسيما أن الفنون تمثل لغة مشتركة بين البلدان وتمد جسور التواصل بين الشعوب..
ويضم مهرجان الهند علي ضفاف  النيل لعام ٢٠١٩ في دورته  السابعة برنامجا من العروض الفنية المتنوعة من موسيقي ورقص والعرائس المتحركة والأفلام السينمائية وفنون الطهي الهندي وذلك بخلاف إقامة ندوات تتعلق بالتعاون الاقتصادي  بين الهند ومصر وفاعليات وورش عمل متنوعة حول اليوجا وتنتقل هذه العروض مابين القاهرة والإسكندرية وبورسعيد ويتم تنظيم هذا المهرجان السنوي بالشراكة بين مركز الثقافة الهندي بالقاهرة مع وزارتي الثقافة والسياحة وساقية الصاوي ودار الأوبرا المصرية بخلاف الرعاة الرئيسيين من الجانبين المصري والهندي..
إن التواصل بين الدول والشعوب بلغة الثقافة والفن يدعم الروابط  ويمد الجسور للتعاون في كافة المجالات وله آثار إيجابية ولاسيما أن الهند ومصر ارتبطتا علي مدي سنوات طويلة ممتدة بروابط  حضارية وثقافية عميقة علي مختلف المستويات الرسمية والشعبية.