رياضة

شرفتونا.. مصر تحصد مثلث الألقاب الذهبي


كمال الدين رضا
1/8/2018 11:43:19 AM

حققت الرياضة في مصر إنجازا كبيرا مع بداية ٢٠١٨، ودخلت كرة القدم مرحلة جادة وهامة بعد اصطياد ثلاثة ألقاب في ماراثون الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لاختيار الأفضل عن عام ٢٠١٧، وتحرك منتخب الفراعنة خطوات إيجابية إلي الأمام وفاز بلقب منتخب القارة كصاحب أفضل إنجاز في الوصول إلي مونديال روسيا ٢٠١٨ وقبله اللعب علي المركز الأول في نهائيات الأمم الأفريقية فاستحق الاختيار كأفضل منتخب علي مستوي القارة السمراء.
 وخطف هيكتور كوبر الأنظار طوال فترة توليه قيادة الفراعنة وكان محط أنظار كل الفنيين والخبراء المتابعين وحسم الموقف كأحسن مدرب في قارة أفريقيا لنفس الأسباب السابقة إلا أن التزامه وبقاءه في مصر وعدم الالتفات إلي العروض العديدة التي تلقاها، كان له أثر السحر أيضا عند الاختيار حيث إن تلك النقطة بالذات كانت لها أهمية كبري في الاختيارات التي شارك فيها فنيون وخبراء ومدربون وإعلاميون علي مستوي القارة السمراء.
واكتملت أضلاع المثلث الذهبي بفوز النجم العالمي محمد صلاح بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا عن عام ٢٠١٧ لتعم الفرحة الكبري كل أنحاء مصر والعالم العربي، بالإضافة إلي فرحة محبيه من جماهير ليفربول وغيرهم ممن يعشقون أداءه المميز وجاء فوز صلاح تعبيرا وانعكاسا لقوة أدائه والتزامه وتطوره الدائم والمستمر مع رحلة الاحتراف الخارجي، بالإضافة إلي حسن قيادته ومعاونته لمنتخب  مصر للوصول إلي نهائيات كأس العالم ٢٠١٨ بروسيا، وتماسكه في المباراة الأخيرة بعد أن كادت المباراة تفلت من بين أنياب المصريين، إلا أنه سجل هدف  الحسم بهدوء بالغ من ضربة جزاء حاسما وصول مصر لنهائيات كأس العالم، وضاربا أروع الأمثال  في الثبات والهدوء في المواقف الصعبة.