الصفحة الأولي

«النـواب» يساندون الجيش والشرطة في معـــركة تطهـير سيناء


تطهير سيناء من الإرهاب

تطهير سيناء من الإرهاب

أحمـد ناصــف
2/13/2018 11:18:31 AM

شهد مجلس النواب تأييدا واسعا في حرب الدولة ضد الإرهاب في سيناء حيث أكد الدكتور علي عبد العال، رئيس المجلس، أن اللجنة العامة بمجلس النواب تتابع وتراقب عن كثب.. وكل السادة أعضاء المجلس الموقر، بل وكل المصريين، ما تقوم به الآن قواتنا المسلحة، وشرطتنا الباسلة وكافة أجهزة الدولة المعنية من تنفيذ العملية الشاملة "سيناء 2018"، والتي تعد استكمالاً لعمليات القوات المسلحة السابقة في سيناء الحبيبة، للقضاء علي الإرهاب واقتلاع جذوره.

وتدرك اللجنة العامة أن ما حققته الدولة المصرية من نجاحات اقتصادية كبيرة، وكذلك نجاحها في استعادة دورها علي المستويين الإقليمي والعالمي، وقيامها باستكمال مسيرتها الديمقراطية.. قد أجج نار الحقد والكراهية لدي المتآمرين علي الدولة.. فسعوا لعرقلة تقدم مصر من خلال تنفيذ العديد من العمليات الإجرامية وهم يتوهمون خطأ.. أنهم يستطيعون كسر إرادة المصريين.. أو عرقلة مسيرة التقدم الاقتصادي.. أو زحزحة مصر عن مكانتها الرائدة التي تستحقها عن جدارة.. وبئس ما يفعلون.
كما تدرك اللجنة العامة.. عن يقين أن من الأهداف الخبيثة لهؤلاء الإرهابيين الحشد لتنفيذ عمليات إرهابية خاصة قبل الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في مارس المقبل.. وأنهم يهدفون إلي زعزعة ثقة الشعب المصري في قيادته السياسية وكافة أجهزة الدولة.. والعمل علي بث حالة من الإحباط في نفوس المصريين.. إضافة إلي توهمهم البائس بأنهم يمكن لهم السيطرة علي أرض سيناء.. وهذا ما تسعي للقضاء عليه قواتنا المسلحة الباسلة من خلال العملية الشاملة "سيناء 2018" قضاءً مبرماً، وإن اللجنة العامة.. لتثمن غالياً كافة المواقف الشعبية والمؤسسية.. بل والإقليمية والدولية الداعمة لمصر في حربها الشاملة علي الإرهاب نيابة عن العالم كله، وأن اللجنة العامة لمجلس النواب.. إذ تعي أن الحق في توفير الأمن والطمأنينة لكل إنسان من الحقوق المنصوص عليها في الدستور المصري، ويتفرع عن هذا الحق، حق مكافحة ومقاومة الإرهاب.. ومن ثم فإنها تبعث بكل التأييد والدعم للقيادة السياسية في موقفها الحازم من الإرهاب.. وتبعث بكل التأييد والدعم لقواتنا المسلحة المظفرة وشرطتنا الباسلة وكافة أجهزة الدولة المتظافرة معها في تنفيذ العملية الشاملة "سيناء 2018".
وخلال الجلسة العامة للمجلس شهدت القاعة تأييدا واسعا من قبل نواب المجلس أغلبية ومعارضة وقال رئيس ائتلاف دعم مصر، النائب محمد زكي السويدي، إن حقد بعض الدول علي مصر، زاد في الفترة الأخيرة، بعدما تمكنت الدولة من القيام من الكبوة التي كانت فيها سواء علي المستوي الاقتصادي أو الاجتماعي أو التشريعي.
وأضاف السويدي في الجلسة العامة لمجلس النواب تعليقا علي العملية الشاملة سيناء 2018 في شمال ووسط سيناء وبعض مناطق الدلتا والظهير الصحراوي غرب وادي النيل: نؤكد تأييدنا لكل الإجراءات التي تقوم بها قواتنا المسلحة والشرطة المصرية لتنفيذ القانون والقضاء بإذن الله علي البؤر الإرهابية والتخلص من الإرهابيين ومحاربتهم.
وأوضح السويدي: قامت قيادات الدولة بدور رئيسي، وكذلك المجلس الموقر، في عملية الإصلاح حتي تعود مصر إلي وضعها السابق بأن تكون دولة قيادية فعلا في المنطقة اقتصاديا وسياسيا.
واختتم رئيس ائتلاف دعم مصر، قائلا: نساند كل القرارات وكل التحركات لحماية الدولة واستكمال مسيرة الإصلاح التي بدأناها.
فيما قال المستشار بهاء أبوشقة، رئيس اللجنة الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، إن العملية العسكرية الشاملة "سيناء 2018" التي تنفذها القوات المسلحة والشرطة في الوقت الحالي في سيناء، تعتبر ردا حاسما وشديد اللهجة علي التهديدات الإرهابية التي تواجهها مصر.
وأضاف أبو شقة في الجلسة العامة لمجلس النواب المنعقدة أنه برغم العمليات الإرهابية واستهداف الدولة المصرية المتواصل منذ ثورة 30 يونيو التي أطاحت بحكم الإخوان، إلا أن الدولة المصرية والقيادة السياسية عازمة علي مواصلة البناء والإصلاح في مختلف المجالات.
وأكد أبو شقة  أن الشعب المصري كله يدعم ويساند القوات المسلحة والشرطة في هذه المواجهات الشرسة، مشيدا بدور الرئيس السيسي في مواجهة هذه الأخطار وعزمه علي بناء الدولة. مشيرا إلي أن تحقيق الاستقرار الأمني هو الأساس في تحقيق أي استقرار آخر، سواء فيما يتعلق بالسياسة، أو الأوضاع الاقتصادية أو الاجتماعية أو غيرها من مجالات الدولة المختلفة وأكد خلال كلمته أيضا أن الشعب المصري كله صغيره وكبيره علي أتم الاستعداد لحمل السلاح كما حملوه 1956 و1973.
أكد النائب علاء عابد رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار ثقته الكاملة في قدرة أبطال مصر البواسل من قوات إنفاذ القانون علي هزيمة الإرهاب والإرهابيين وتطهير سيناء ومصر كلها من الإرهاب وقوي الشر والظلام.
وقال عابد إن مصر بقيادة الرئيس السيسي وبجيشها الباسل وشرطتها الوطنية وشعبها العظيم سوف تثبت للعالم كله أنها وحدها نجحت في هزيمة الإرهاب والإرهابيين نيابة عن العالم مشيرا إلي مساندة الشعب المصري كله لقرار رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح القائد الأعلي للقوات المسلحة والقيادة العامة للقوات المسلحة بتكليف قوات إنفاذ القانون في مواجهة ظاهرة الإرهاب الأسود واقتلاعه من أرض مصر.
وأضاف عابد أنه يجب علي المجتمع الدولي أن يستمع لصوت مصر العاقل في مواجهة الإرهاب بجميع صوره وأشكاله واتخاذ خطوات تنفيذية لمواجهة الدول التي تؤوي وتسلح وتمول الإرهاب والإرهابيين لإنقاذ العالم من خطورة ظاهرة الإرهاب التي باتت تهدد الأمن والسلم الدوليين، وشدد عابد خلال كلمته علي أن مصر قيادة وحكومة وشعبا لن يهدأ لها بال حتي يتم تطهير مصر كلها من دنس ورجس الإرهاب وجميع التنظيمات والجماعات الإرهابية والتكفيرية.
أشاد النائب مصطفي الجندي عضو مجلس النواب بدور قواتنا المسلحة الباسلة وشرطتنا الوطنية في مواجهة قوي الإرهاب والشر، مثمنا ما يقدمونه من تضحيات غالية في حماية الوطن والعمل الدءوب علي حفظ أمنه واستقراره معلنا تأييده التام والمطلق لقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بتكليف قوات إنفاذ القانون بمواجهة الإرهاب في سيناء.
وأكد الجندي، أهمية دور الشعب في البلاغ والإبلاغ ومساندة الجيش والشرطة في حربهما الناجحة ضد الإرهاب مؤكدا أنه كان أول من ناشد الشعب المصري العظيم للقيام بهذه المهمة الوطنية التي لاتقل أهمية عن دور أبطال الجيش والشرطة البواسل في مواجهة الإرهاب بجميع صوره وإشكاله.
وأعرب النائب مصطفي الجندي عن ثقته الكاملة في الشعب المصري وحرصه علي الاصطفاف الوطني وتقديم كل أنواع الدعم اللازم لقواتنا المسلحة الباسلة ورجال الشرطة البواسل في هذه المرحلة الراهنة والفارقة  في القضاء علي العناصر الإرهابية المجرمة.
قال النائب مصطفي بكري، إن البيان الصادر عن مجلس النواب بعد اجتماع اللجلسة العامة اليوم برئاسة الدكتور علي عبدالعال، والذي ثمن فيه علي جهود القوات المسلحة والشرطة في العملية الشاملة سيناء 2018، يعبر عن موقف شعبي في هذه اللحظة التاريخية الهامة. وقال " بكري "، خلال الجلسة العامة، اليوم، إن ماتقوم به قوات إنفاذ القانون من جهود تعبيراً عن التفويض الذي منحه الشعب للرئيس عبدالفتاح السيسي في يونيه 2013، فضلاً عن أن هذا التحرك يأتي من منطلق دستوري خصوصاً أن القوات المسلحة مسئولة عن حماية الدولة. وأكد أن هذه الجهود، رسالة لكل أعداء الوطن ليس الإرهابيين فقط ولكن لكل من يرتكبون جرائم جنائية هدفها تقويض الأمن والاستقرار وأيضا رد الفعل الدولي الداعم والمؤيد لمصر. وتابع: نقول لرئيس الجمهورية كل الشعب المصري خلف القوات المسلحة وخلف القيادة المصرية.