الصفحة الأولي

الولاية الثانية للرئيس تفاصيل 50 دقيقـــة للرئيس في البرلمان


أحمــد ناصــف
6/5/2018 2:05:41 PM

وصل موكب الرئيس عبدالفتاح السيسي إلي مقر مجلس النواب، صباح السبت الماضي في تمام الساعة 10٫30، حيث استعرض حرس الشرف  فور وصول الموكب إلي شارع مجلس النواب، وعزفت الموسيقي العسكرية السلام الوطني لجمهورية مصر العربية.

وكان في انتظار الرئيس، الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب والنائبان السيد الشريف وكيل أول المجلس وسليمان وهدان وكيل المجلس والمستشار أحمد سعد الدين الأمين العام، حيث وقف الجميع قبل الدخول إلي المجلس لاستعراض حرس الشرف وعزف السلام الجمهوري.
وعقب دخول الرئيس مبني المجلس صافح فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، وقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، وعدداً من الوزراء وكبار رجال الدولة.
بعدها توجه الرئيس للاستراحة الخاصة به داخل المجلس في حين توجه رئيس مجلس النواب والوكيلان للقاعة ليفتح رئيس المجلس الجلسة "بسم الله باسم الشعب نفتتح الجلسة .. بسم الله الرحمن الرحيم "وقل اعملوا فسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون" ويدعو رئيس الجمهورية للدخول إلي قاعة البرلمان حيث يجلس علي المنصة الرئيسية ليجلس علي يمين رئيس مجلس النواب.
وفي تقليلد بروتوكولي معتاد أثناء زيارة رئيس الجمهورية للبرلمان وقف أمين عام مجلس النواب المستشار أحمد سعد الدين علي الباب الأيمن للقاعة، وأعلن بصوت مرتفع عن قدوم الرئيس وقال "السيد رئيس الجمهورية"، وعقب ذلك وقف النواب لتحية الرئيس حتي صعوده إلي منصة المجلس التي تضم مقعدين أحدهما لرئيس المجلس والثاني لرئيس الجمهورية، وألقي بعدها الدكتور علي عبد العال كلمة ترحيبية بالرئيس من علي المنصة وتلا رئيس مجلس النواب، خطاب الهيئة الوطنية للانتخابات الخاصة بإعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية 2018، ودعا رئيس المجلس  الرئيس السيسي لحلف اليمين وقام الرئيس بحلف اليمين واقفا ومن علي المنصه الرئيسية.
وعقب حلف الرئيس اليمين ضجت القاعة بالتصفيق للرئيس وسط هتافات بعض النواب تهنئة للرئيس لفترة ولايته الثانية وعقب ذلك طلب الدكتور علي عبد العال رئيس المجلس من الرئيس التفضل بإلقاء كلمته ويتوجه الرئيس إلي منبر المجلس لإلقاء خطاب للأمة.
وعقب ذلك أعلن د.عبدالعال رفع الجلسة وغادر الرئيس السيسي المجلس برفقة عبد العال ووكيلي المجلس السيد الشريف وسليمان وهدان والمستشار أحمد سعد الدين أمين عام المجلس وعُزف النشيد الوطني قبل خروج الرئيس من بوابة المجلس وغادر الرئيس في موكبه.
 وقد تزين البرلمان لهذا الحدث التاريخي الذي حضره كبار رجال الدولة وأعضاء المجلس الأعلي للقوات المسلحة والشرطة.
يذكر أن هذا التقليد غاب عن مجلس النواب منذ 13 عاما بعد آخر مرة حلف فيها الرئيس الأسبق مبارك أمامه، ووفقا للمادة 44 من الدستور، يشترط أن يؤدي رئيس الجمهورية، قبل أن يتولي مهام منصبه، أمام مجلس النواب اليمين الآتية: "أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصًا علي النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعي مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ علي استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه".