الصفحة الأولي

30 يونيو 2020.. مصر شكل تاني


الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال تفقده محور الخطاطبة

الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال تفقده محور الخطاطبة

شـحاتـة سـلامـة
9/11/2018 10:32:24 AM

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلي للقوات المسلحة، افتتاح عدد من المشروعات القومية للطرق، في العديد من المحافظات من منطقة الخطاطبة، وذلك انطلاقًا من الجهود المبذولة للارتقاء بمشروعات البنية الأساسية في كافة المجالات، وخصوصًا في مجال إنشاء الطرق والكباري.
حضر الافتتاح، المهندس مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وعدد من الوزراء، وقادة الأفرع الرئيسية، والمحافظين، وكبار قادة القوات المسلحة، وعدد من الرموز والشخصيات العامة، والإعلاميين، وشباب الجامعات.

بدأت مراسم الافتتاح، بعرض فيلم تسجيلي من إنتاج إدارة الشئون المعنوية، بعنوان طريق المستقبل، تناول شرحاً لمشروعات الشبكة القومية للطرق والجهود المبذولة من الدولة لتنفيذها لخلق مجتمعات عمرانية جديدة، وتعزيز فرص الاستثمار.
واستمع  الرئيس السيسي، إلي شرح من الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، عن الجهود المبذولة من وزارة النقل للمساهمة في الشبكة القومية للطرق، حيث بدأ بعرض تقرير التنافسية الدولية الذي يشير إلي أن مصر احتلت المركز  75 بعد أن كانت في المركز 118 في مجال تحسين جودة الطرق، وفي مجال تحسين البنية التحتية للموانئ احتلت مصر المركز 41 بعد أن كانت في المركز 66، وفي مجال جودة الإمدادات بالكهرباء احتلت مصر المركز 63 بعد أن كانت في المركز  121، وفي مجال جودة البنية التحتية احتلت مصر المركز 71 بعد أن كانت في المركز 125.
32 مليار جنيه استثمارات
وأشار التقرير، إلي أن إجمالي استثمارات وزارة النقل في مجال الطرق والكباري في الفترة من 2014 حتي 2018 بلغ نحو 32 مليار جنيه، منها المشروع القومي للطرق بطول 1100 كم، بتكلفة 19 مليار جنيه، كتطوير طريق القاهرة السويس بطول 70 كم، وتطوير طريق وادي النطرون العلمين بطول 135 كم، وطريق شبرا بنها الحر بطول 40 كم، وتقاطع الطريق الدائري الإقليمي مع ترعة الإسماعيلية وطريق الإسماعيلية الزراعي، وإنشاء طريق الفرافرة ــ عين دلة بطول 87 كم.
وكذلك تطوير شبكة الطرق الحالية بطول 2000 كم بتكلفة 6 مليارات، كازدواج طريق سوهاج قنا الصحراوي الغربي بطول 140 كم، واستكمال إنشاء الطريق المزدوج طنطا - كفر الشيخ بطول 18 كم، وإنشاء طريق توشكي أرقين مرحلة ثانية، وازدواج طريق بني سويف - المنيا  الزراعي.
وإنشاء 6 محاور علي النيل بطول 75 كم بتكلفة 3.7 مليار جنيه، كمحور بنها علي النيل، ومحور جرجا علي النيل ومحور بني مزار علي النيل ومحور طلخا علي النيل، وإنشاء عدد 30 كوبري علويا بتكلفة 3.3 مليار جنيه منها كوبري أجا العلوي أعلي ترعة الإسماعيلية، وكوبري داخل مدينة طهطا أعلي السكك الحديدية، وكوبري الكلابية العلوي.
وأشار الوزير، إلي أن إجمالي تكلفة مشروعات الافتتاحات تبلغ نحو 7.9 مليار جنيه وهي القوس الشمالي الغربي من الطريق الدائري الإقليمي بطول 57 كم وعرض 42 م، ويتكون من أربع حارات مرورية،  ومحور الخطاطبة علي النيل ويتكون من محورين طول الأول 5.7 كم والثاني بطول 1.830 كم والرياح البحيري والرياح الناصري، وكوبري بنها تقاطع الطريق الدائري الإقليمي مع طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي يبلغ طول الكوبري ومداخله 5450 مترا وعرض 48 مترا  ويتكون من 4 حارات مرورية، والمرحلة الأولي من محور طما علي النيل، وتتكون من 5 كباري و8 أنفاق، وكوبري تقاطع محور التعمير مع وصلة سيدي كرير بطول 620 م وعرض 41.2 م، وكوبري قوص العلوي أعلي السكة الحديد بطول 975 م وعرض 15 م، وكوبري بلطيم العلوي علي الطريق الدولي الساحلي بطول 650 م وعرض 22 م.
وافتتح الرئيس، عن طريق الفيديو كونفرانس 4 مشروعات هي المرحلة الأولي من محور طما علي النيل، وكوبري قوص العلوي، وكوبري تقاطع محور التعمير مع طريق سيدي كرير- مطار برج العرب، وكوبري بلطيم العلوي علي الطريق الدولي الساحلي.
»المهندسين العسكريين»‬
كما استعرض اللواء أركان حرب حسن عبدالشافي، مدير إدارة المهندسين العسكريين الجهود المبذولة للارتقاء بمشروعات البنية التحتية في مجالات النقل والمواصلات، وأوضح أنه تم التخطيط لتنفيذ مشروعات الطرق والكباري لتهيئة المناخ المناسب لجذب الاستثمار ودعم الاقتصاد القومي، وأشار إلي أنه تم تكليف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتنفيذ 362 مشروعًا في مجال إنشاء وتطوير الطرق وكباري وأنفاق السيارات والمشاة بإجمالي 103 طرق بأطوال 4412 كم و155 كوبري سيارات و51 نفق سيارات و53 كوبري ونفق مشاة منها "طريق هضبة الجلالة البحرية بطول 82 كيلو مترا وعرض 29 مترا، طريق بني سويف - الزعفرانة، طريق الواحات البحرية ــ الفرافرة بطول 140 كيلو مترا، تطوير طريق القاهرة ــ العين السخنة بطول 88 كم، وكوبري سندوب، كباري مدخل مطار سفنكس الدولي، كوبري مدينة بدر الغربي، ونفق الثلاثيني بالإسماعيلية، ونفق مشاة جامعة قناة السويس، وكوبري مشاة العاشر من رمضان، وإنشاء الطريق الدائري الأوسطي "قطاع السخنة - الأتوستراد" بطول 26 كيلو مترا وعرض 94 كيلو مترا، وطريق النفق شرم الشيخ بطول 334 كيلو مترا وعرض 60.8 متر، ومحور عدلي منصور بطول 5.5 كم، وكباري محور روض الفرج بطول 16 كم، وكوبري أعلي ترعة بورسعيد بالإسماعيلية بطول 2 كم وعرض 32 م، وكباري تقاطع الطريق الدائري مع طريق بلبيس الإسماعيلية الصحراوي بطول 3.8 كم وعرض 23.5 م، وكوبري تقاطع الطريق الدائري الأوسطي مع نهر النيل بطول 590 م وعرض 45 م، ونفق تقاطع طريق بن زايد الغربي بطول 116 م وعرض 65 م، وكوبري مشاة هيلانة بطول 35 م وعرض 3 م.
وأشار إلي افتتاح عدد 11 مشروعًا، منها 5 مشروعات في مجال إنشاء الطرق، و6 مشروعات في مجال إنشاء الكباري وأنفاق السيارات، ففي مشروعات الطرق سيتم افتتاح الطريق الدائري الأوسطي من طريق بلبيس حتي تقاطعه مع طريق القاهرة - السويس، بهدف إنشاء محور مروري جديد يتوسط الطريق الدائري حول مدينة القاهرة والطريق الدائري الإقليمي لتخفيف الكثافات المرورية علي الطريق الدائري ومناطق المدن الجديدة كالعبور والشروق والمستقبل والعاصمة الإدارية الجديدة، ويتضمن الطريق الدائري الأوسطي تنفيذ 8 قطاعات بإجمالي أطوال 147 كم من طريق القاهرة بلبيس حتي محور الضبعة وتنفذ الهيئة الهندسية للقوات المسلحة منها  6 قطاعات بإجمالي أطوال 95 كم، ووزارة النقل واحد قطاع بطول 22 كم، ووزارة الإسكان واحد قطاع بطول 30 كم، وإنشاء طريق تقسيم جنوب محور المشير، حيث تم إنشاء الطريق بهدف خدمة المترددين علي مركز مصر للمعارض الدولية واستاد الدفاع الجوي بالإضافة إلي الكيانات التنموية المخططة بالمنطقة بما يساهم في تخفيف الضغط المروري في المنطقة، وإنشاء الطريق بطول 5 كم 3 حارات مرورية لكل اتجاه، وإنشاء الطريق الدائري بالإسكندرية لخدمة القادم من محور التعمير والطريق الدولي الساحلي ومدينة برج العرب ومتجه إلي شرق الإسكندرية دون المرور داخل المدينة بهدف خفض الكثافات المرورية والحد من الحوادث، ونفذ الطريق بطول 10كم وعرض 12.5متر.
كذلك الطريق الأوسط بشرم الشيخ، حيث تم إنشاء ضمن مخططات التنمية السياحية بمحافظة جنوب سيناء، بهدف إنشاء محور مروري يربط بين حي النور ومطار شرم الشيخ ويتضمن الطريق إنشاء عدد 2 كوبري لخلق تقاطعات حرة علي مسار الطريق وتم إنشاء الطريق بطول 12 كم في الاتجاهين، وطريق محمية وادي الريان حيث تم إنشاؤه بهدف خدمة التنمية السياحية بمنطقة الفيوم وتسهيل الحركة المرورية للقادم والمتجه إلي محمية وادي الريان والطريق اتجاهين بطول 2 كم وعرض 8 م.
وشرح اللواء حسن عبد الشافي، مشروعات إنشاء الكباري والأنفاق، والتي منها كوبري تقاطع الدائري الأوسط مع طريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي، بطول 570 م وعرض 100م و8 حارة مرورية لكل اتجاه، وكوبري تقاطع الدائري الأوسط مع طريق القاهرة السويس، بطول 120 م وعرض 80 م بـ8 حارات مرورية لكل اتجاه، ونفق تقاطع الدائري الأوسطي مع طريق المستقبل الشروق، بطول 105 م وعرض 45 م وبـ3 حارة مرورية لكل اتجاه، وكوبري سيدي كرير لخدمة القادم من مدينة الإسكندرية والمتجه إلي محور التعمير، ويتكون المشروع من 2 كوبري، الأول بطول 800 م وعرض 11 م، والكوبري الثاني بطول 600 م وعرض 11 م، وكوبري المكس، الذي يتكون من 3 طوابق معدنية بطول 106 م وعرض 10 م وارتفاع 5 م بهدف نقل المواد البترولية من ميناء الإسكندرية إلي شركات تكرير البترول، وكوبري الفردان الشمالي بإجمالي أطوال 840 م وعرض 10 م.
وافتتح الرئيس عن طريق الفيديو كونفرانس، 4 مشروعات هي الطريق الدائري الأوسطي من بلبيس حتي تقاطعه مع طريق القاهرة السويس، وكوبري سيدي كرير، والطريق الأوسط بشرم الشيخ، وكوبري الفردان الشمالي.
وقام السيسي، بجولة تفقدية علي محور الخطاطبة، يُرافقه الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، وعدد من الوزراء والمحافظين وكبار قادة القوات المسلحة.
تعويض المتضررين
وخلال فعاليات افتتاح مشروع الطريق الدائري الإقليمي، وعدد من مشروعات محاور النيل والطرق والكباري، تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، وقال إنه يتم التنسيق بين القوات المسلحة ووزارة الإسكان في إتمام العديد من مشروعات الطرق والكباري، مُشيرًا إلي أنه تم إنفاق 32 مليار جنيه في مجال الطرق والكباري، وأنه تم الانتهاء من تطوير 2000 كم، من شبكة الطرق الحالية بتكلفة 6 مليارات جنيه.
وقاطع الرئيس، وزير النقل، الدكتور هشام عرفات، قائلًا: "يجب تعويض الأشخاص الذين تم نزع ملكية الأراضي منهم تعويضا مناسبًا" وأضاف قائلًا: "مناطق النزول والصعود للطرق الدائرية لو تركت بهذا الوضع فلن يتم السيطرة عليها خلال 5 سنوات، ولذا لا بد من تعويض الناس وإزالة كل ذلك، وأن يتم التخطيط بشكل جيد، لتجنب النمو العشوائي بجانب الطريق"، ووجه السيسي كلمته إلي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، قائلًا :"يا كامل أرجو نخلص الموضوع ونعوض الناس".
وحذر الرئيس، من خطورة التعدي علي الأراضي الزراعية، لافتًا إلي أن التعدي علي الأراضي الزراعية أمر منتشر في مختلف أنحاء الجمهورية ولا بد أن نعي خطورة ذلك، وقال الرئيس: "ادرسوا الموضع لمواجهة النمو العشوائي، وهذا الكلام لجميع الوزارات.. أنا بتكلم عشان بلدنا.. وعشان نوفر الصرف الصحي وشبكة الكهرباء والطرق، ومش هينفع نعيش كدا.. الكلام للدولة والمحافظين والداخلية والقوات المسلحة والإسكان. مش هينفع نعيش وننمو بالشكل مع كل الجهد الذي نقدمه.. ولو الأمر تطلب عمل مباني داخل القري، فلنأخذ المبادرة ونعمل حساب الطرق والمياه ونعرض الأمر علي الناس".
وواصل السيسي حديثه قائلًا: "التعدي ده موجود علي معظم الأراضي الزراعية في مصر، ولو أي حد خد طيارة ولف علي الأرض الزراعية سيجد حجم تعدي غير طبيعي، رغم وجود شبكات الري والصرف التي تصل تكلفتها للمليارات.. نحن نفقد أجود أنواع الأراضي".
كما أكد الرئيس، ضرورة رفع كفاءة شبكات الطرق في مصر، قائلًا إن: "شبكة الطرق بالمحافظات تتطلب رفع كفاءتها وإلا أبقي أنا مش واخد بالي.. أنا واخد بالي كويس.. ولو بنتكلم علي إن رفع كفاءة شبكة الطرق داخل المحافظات تتطلب 16 مليار، فاحنا عاوزين أكتر من الرقم ده مرة واتنين وتلاتة، حتي يجد المواطن طريقًا مناسبًا.. ودا مش موجود.. ولو قلتوا لي موجود هبقي سعيد"، فيما قال أحد المواطنين إن الطرق متهالكة، ليعلق الرئيس: "متهالكة يعني عدمان بالعافية وأنا بقول الكلام  ليكم كلكم.. إحنا واخدين بالنا .. بس حجم المطلوب لرفع كفاءة هذه الطرق ضخم جدًا".
مسابقة للطرق
وأشار الرئيس إلي أن حجم المطبات الصناعية الموجودة بالمحافظات معيق للحركة ومؤذي لأن مواصفاته غير جيدة، معقبًا: "تكلمنا قبل كدا عن مسابقة للجامعات والمدارس قبل العام الدراسي الجديد"، وتابع: "المحافظين هيقولوا لي هنجيب فلوس منين، طيب وأنا بجيب فلوس منين؟..طيب اللي بيتعمل ده منين.. كل ما نقوم به في شبكة الطرق ليس بجديد، ولم نخترع العجلة، وفيه ناس كانت بتشتغل قبل مننا بس الفكرة هيتعمل إزاي ويتصرف عليه إزاي؟.. إحنا معانا فلوس زيادة فبنعمل طرق؟.. إحنا عاملينها عشان المسابقات؟.. لا عشان ناخد مكانًا بين العالم المتقدم ولإعلان قدراتنا في الاستثمار، وسمعنا كلام كتير خلال الـ 5 سنوات الماضية لكن عارفين إنه مع الوقت الناس هتعرف اللي بيتعمل هيودينا لفين، وسيعرفون إذا كان ما كان ذلك أو حاجة ضرورية لخلق فرص عمل لعدد سكان وصل لـ 100 مليون".
أضاف الرئيس: "نحتاج داخل المحافظات لعمل مسابقة للطرق ونأخد 3 أو 6 شهور ونشوف المحافظات هتساعد نفسها إزاي عشان يعرفوا إن مفيش حاجة بتتعمل كدا، وكل واحد يعرف هو فين من الطرق، ولو قصرنا.. إنتوا كمان هتقصروا مع محافظتكم؟"، فيما قاطعه أحد الشباب قائلًا: "أهالي قنا يبعثون لك بالتحية"، فيما قال الرئيس: "لو عاوزين تحيوني ارفعوا كفاءة شبكة الطرق بتاعتكم".
وخلال الافتتاحات، قاطع الرئيس السيسي، مُدير إدارة المهندسين العسكريين، أكثر من مرة لمعرفة تفاصيل بعض المشروعات ومدة التنفيذ، كما حرص علي تدوين بعض الأجزاء التي يشرحها اللواء حسن عبد الشافي، أثناء استعراضه لإنجازات الهيئة الهندسية في مجال الطرق والكباري.
ووجه الرئيس حديثه إلي اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وطالبه بمنح الناس التعويضات المستحقة لهم، قائلًا: "إدوهم الفلوس يا كامل"، فيما رد اللواء كامل الوزير قائلًا: "نحن نلتقي الأهالي ونكتب لهم صيغة بإقرار ونمنح لهم 50٪ من القيمة، وسيتم منحهم باقي المبلغ".
وانتقد الرئيس، مشهد الطريق الدائري بالإسكندرية، الذي يربط بين طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي والزراعي، قائلًا: "شوفوا بروز أحد المباني الذي أعاق تصميم الطريق"، فيما اشتكي اللواء حسن عبد الشافي مدير إدارة المهندسين العسكريين، للرئيس من تعدي المواطنين علي حرم الطريق، قائلًا إن: "تراكم الرمال والسيارات المركونة أعاق الطريق ونحن نحاول رد التعديات.. الناس كانوا عملوا مصاطب أمام البيوت".
فيما انفعل الرئيس السيسي، قائلًا: "لا يا حسن لا يا كامل لأن دا خطر كبير علي البيوت، فين حرم الطريق.. حرم الطريق لازم نحترمه للأمان والسلامة وليس لمجرد عمل  3 حارات.. أنا عارف إن ده عبء وتكلفة.. وماله.. لكن نعمل طريق مظبوط".
لجنة لكفاءة الطرق
كما قاطع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، قائلًا: "طريق المطار يعتبر مدخل مصر، ولكن عمدان الكهرباء جزء كبير منها بحاجة لمراجعة.. وأنا لسه شايفها وأنا راجع من بره مصر.. أنا بفكرك"، كما علق الرئيس علي طريقة تنفيذ كوبري محور التعمير بالإسكندرية، وذلك خلال افتتاحه عبر الفيديو كونفرانس، قائلًا لوزير النقل: "شايف الجزء اللي علي اليمين.. ليه كدا؟".
ووجه الرئيس، بتشكيل لجنة لتقييم مدي كفاءة الطرق القديمة الموجودة بالمحافظات، وتقديم تقرير حول ذلك بعد شهر من الآن، مشيدًا بجهود الحكومة والقوات المسلحة علي المشروعات التي تم افتتاحها، وقال الرئيس: "ما تحدثت عنه اليوم كان بهدف الجودة والكفاءة، وألا يكون هناك شيء يعكر علينا شيء، وقد تحدثت عن التعديات، وكذلك المياه، وورد النيل بالترع والأعشاب التي تستهلك الكثير من المياه، ولا بد من إزالتها من خلال المحافظات ووزارة الري، ولا يمكن أبدًا لمسئولي الحكومة والمحافظين، وكذلك الأهالي السماح بهذا الحجم من الزراعات التي تستهلك كميات كبيرة جدًا من المياه، ولا نستفيد منها بشئ، نحن نتحدث عن أكثر 50 ألف كيلو من الترع والمصارف في مصر، علينا الاهتمام بالترع وجسور الترع، ومن زمان كان يتم ذلك سنويًا لتظل شبكة الري والصرف بكفاءة عالية".
وفيما يتعلق بالطرق القديمة، قال الرئيس: "نحتاج للجنة تأخذ شهر أو أكثر لتراجع شبكة الطرق القديمة، ومدي كفاءتها علي أن تضم الإسكان والنقل والهيئة الهندسية للقوات المسلحة والكلية الفنية والرقابة الإدارية، وخلال شهر تقول لنا احنا فين والتكلفة كام"، واستطرد: "علينا عمل نقلة قوية في حياة الناس وأنا هنا أتحدث عن شبكة الطرق القديمة، فيه ناس كتير بتشتكي من تهالك الشبكة القديمة، لا إحنا مش هنسيب الشبكة متهالكة، هنعمل.. لا لازم نعملها ونحمي المواطنين وسياراتهم، وعاوز خلال شهر تمام بالموقف، وسأعرضه أمام الناس".
وواصل قائلًا: "إحنا شافينكم وأنا منكم وكنت عايش في الحاجات دي كويس، واللجنة مكلفة بمراجعة الكباري التي تجاوز عمرها الـ10 سنوات للتأكد من مدي سلامتها"، موجهًا بضرورة انتهاء الدائري الأوسطي بكل كباريه بحلول 30 يونيو 2019.
مصر 2020
ووجه الرئيس السيسي، بتشكيل لجنة لمراجعة الكباري التي تجاوز عمرها الـ10 سنوات للتأكد من مدي سلامتها، موجهًا بضرورة الانتهاء الدائري الأوسطي بكل كباريه بحلول 30 يونيو 2019، وقال الرئيس، خلال كلمته بفعاليات افتتاح مشروع الطريق الدائري الإقليمي وعدد من مشروعات محاور النيل والطرق والكباري: "إن شاء الله خلال الأيام المقبلة سنشهد افتتاح مشروعات جديدة، بما يؤكد أن الدولة متمثلة في الحكومة ووزارتها تسير علي الطريق الصحيح، والقوات المسلحة تساهم في إطار كونها جزءا من الدولة المصرية وأرجو أن تكون معدلات العمل بالمحاور علي النيل".
أضاف الرئيس: "30 يونيو 2020 سنقدم دولة بشكل مختلف خالص غير اللي انتم موجودين فيها، بجهد الدولة والحكومة والناس، وجهد ولاد مصر، العمال في الشركات ولاد مصر، وكل اللي بيشتغل في الموضوع ده شركات قطاع عام وخاص، وغالبيتها قطاع خاص".
ودعا الرئيس السيسي، إلي تخطيط المناطق الزراعية حول الطرق وعدم النمو العشوائي، مؤكدًا دور الدولة كحكومة وشعب وقوات مسلحة ومحافظين ووزارتي الداخلية والإسكان في هذا الصدد، مطالبا بضرورة تعويض الأشخاص الذين يتم نزع ملكية الأراضي منهم تعويضا مناسبًا، كما توجه الرئيس بالشكر لأهالي الصعيد لتنازلهم عن الأراضي استجابة للدولة في سبيل تنفيذ مشروع كوبري طما.
وخلال افتتاح كوبري قوص بقنا، وجه السيسي تساؤلا لمحافظ قنا عبد الحميد الهجان حول كفاءة الطرق الداخلية بالمحافظة، حيث أكد أنه خلال السنوات الأربعة الماضية حدثت طفرة في الطرق والكباري، حيث تم تنفيذ 3 كباري و5 أخري أعلي المزلقانات، فضلا عن إقامة 500 كيلومتر طرق في الاتجاهين.
سك العملة
شاركت مصلحة سك العملة، بدرع تذكاري في فعاليات الافتتاحات، حيث قامت مصلحة سك العملة بتصميم وتنفيذ الدرع بناء علي طلب الهيئة العامة للطرق والكباري والنقل البري التابعة لوزارة النقل لتقديمه إلي رئيس الجمهورية بمناسبة افتتاح مشروع الطريق الدائري الإقليمي، وعدد من مشروعات محاور النيل والطرق والكباري، وأكد اللواء عبد الرؤوف الأحمدي، رئيس مصلحة سك العملة، أن الدكتور محمد معيط، وزير المالية وجه باتخاذ جميع الإجراءات لإنجاز هذا الدرع في أسرع وقت مع توفير المواد الخام المحلية المطلوبة.
أضاف الأحمدي، أن الدرع من تصميم وتنفيذ فريق من الفنيين والعمال بمصلحة سك العملة وإشراف المصمم ياسر سعد الدين مدير الإنتاج، مشيراً إلي أن فكرة تصميم الدرع جاءت علي شكل الطريق الدائري الإقليمي ويتوسطه صورة للرئيس عبدالفتاح السيسي، وأسفل صورة الرئيس عبارة "قائد مسيرة التنمية لمصر الحديثة".