هي

هوانم في مصر

مدربة الصحة المتكاملة نورا حسب الله: العلاقات الاجتماعية والروحانيات تمنحنا صحة أفضل


ثنـاء رستـم
2/5/2019 11:55:33 AM

نورا حسب الله طبيبة شابة، تمتلك قدراً هائلاً من التفاؤل والأفكار الجديدة والعلم أيضا من أجل الحفاظ علي حياة الناس وهم يتمتعون بالصحة والعافية بالوقاية وتناول الأطعمة الصحية.
درست نورا في جامعة الينوي الشمالية في الولايات المتحدة الأمريكية، وتخصصت في التغذية العلاجية، وعملت هناك لفترة، قبل أن تشعر بأن لديها رغبة قوية في نقل خبرتها في مجال التغذية العلاجية الصحية إلي مصر.
عادت نورا لتصبح مدربة صحة متكاملة، ولديها مشروع شديد الأهمية يستهدف تدريب الأطفال عن طريق ندوات مباشرة في المدارس للتوعية بالعلاج عن طريق الطعام، وذلك بهدف رئيسي وهو الحد من مشكلة بدانة الأطفال التي يعاني منها قطاع كبير من الأطفال في الوقت الحالي نتيجة أخطاء في تناول الأطعمة، وخاصة الأطعمة السريعة "الفاست فوود".
الطعام كما تقول نورا هو السبب الرئيس وراء زيادة وانتشار عدد كبير من الأمراض مثل السكري والضغط وأمراض القلب، فبعض مرضي السكري علي سبيل المثال إذا تناولوا كميات محددة من النشويات في أوقات محددة يمكنهم الاستغناء عن تناول الأدوية، كما أن هناك نوعية من الأطعمة تقي من أمراض معينة، كون هذه الأطعمة تحتوي علي مواد مضادة للأكسدة، ومن أمثلة هذه الأمراض السرطان وأمراض السكري والكوليسترول، ومن بين هذه الأطعمة المهمة البروكلي والقرنبيط والطماطم والمشروم.
وتوضح مدربة الصحة المتكاملة: إن كل لون من الفواكه والخضراوات، مضاد للأكسدة مختلف عن الآخر، فاللون الأحمر الذي نجده مثلا في الطماطم والفلفل يحتوي مضاد للأكسدة اسمه "لايكوبين"، وهذا المضاد يحمي من الإصابة بمرض سرطان البروستاتا، بينما الألوان الخضراء تستخدم كمادة منظفة للكبد.
وتنصح نورا بضرورة الحرص علي تناول الأطعمة التي تحتوي علي فيتامينات، بل إن تناولها أفضل من تناول الفيتامينات في شكل أقراص دوائية، موضحة أن بعض أنواع الفيتامينات تحتوي علي نسبة عالية من الرصاص، ما يعني أنها قد تسبب أمراضا في بعض الأحيان.
وتؤكد أن الاعتماد علي الطعام وحده لا يكفي فلابد من عوامل أخري مثل العلاقات الاجتماعية والعمل والحركة المستمرة والروحانيات والاعتياد علي عدم تعقيد المشكلات واللجوء دائماً إلي الحلول البسيطة، كل هذه الأمور إذا تعودنا عليها فإننا نتجنب الإصابة بالعديد من الأمراض، ونستمتع بصحة جيدة وحياة سعيدة هانئة.