الصفحة الأولي

الداخلية تنظم المرور إلكترونياً


محمـد مخلــوف
5/8/2018 1:22:40 PM

نظمت الإدارة العامة للمرور فعاليات المؤتمر السنوي التاسع عشر لمديري إدارات المرور علي مستوي الجمهورية تحت عنوان "التطور المروري وأثره علي المواطن" بحضور خبراء من مختلف التخصصات في الشأن المروري وذلك تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتنفيذاً لتوجيهات وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار، لإيجاد آليات وحلول جذرية لمشكلة المرور ولتعزيز الاعتماد علي الوسائل التكنولوجية الحديثة في منظومة العمل.. "آخرساعة" التقت عدداً من مسئولي المرور لمعرفة مدي اعتماد الشرطة علي الوسائل التكنولوجية في عملها.

قال مساعد وزير الداخلية لقطاع الشرطة المتخصصة اللواء علاء الدجوي: اختارت الإدارة العامة للمرور شعاراً للملتقي المروري السنوي الذي تنظمه (التطور المروري وأثره علي المواطن) وذلك انطلاقاً من التطور الكبير الذي قامت به وزارة الداخلية خلال السنوات الأخيرة في مجال تكنولوجيا المعلومات الأمر الذي جعل قطاع الشرطة المتخصصة المشرف علي كل مجالات العمل المروري يعمد إلي مواكبة هذا التطور وكان دافعاً إلي القيام بالعديد من الدراسات والمشروعات التي من شأنها النهوض بالمنظومة المرورية لمواكبة التطور التكنولوجي في الدول المتقدمة، وظهر ذلك بوضوح من خلال إعداد قانون جديد للمرور.
وأضاف لـ"آخرساعة": هناك تواجد للخدمات المرورية بشكل مكثف خلال أوقات الذروة، كما يوجد تنسيق مع شرطة المرافق بكل مديريات الأمن  لرفع الباعة الجائلين لعدم إعاقة الحركة المرورية وتحقيق أقصي معدل من السيولة لضمان عدم حدوث تكدسات، كل ذلك يحظي بمتابعة دورية من وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار الذي لا يبخل علينا بأي إمدادات أو تجهيزات نطلبها.
من جانبه أكد مدير الإدارة العامة للمرور اللواء عصمت الأشقر أن الالتزام والإخلاص ومواكبة التطور التكنولوجي هو السبيل الوحيد للحفاظ علي سلامة المواطنين، والنهوض بمنظومة العمل المروري، مشيراً إلي أن قضايا ومشكلات المرور تحظي باهتمام بالغ من الرئيس عبدالفتاح السيسي لتحقيق الانضباط المروري ، موضحاً أن قطاع الشرطة المتخصصة بوزارة الداخلية والجهات المعنية بالوزارة، يبذلون جهودا مضنية للنهوض بمنظومة العمل، موضحا أن استخدام التقنيات الحديثة في المرور ساعد علي النهوض بالمنظومة التكنولوجية علي غرار الدول المتقدمة، ويجري إصدار قانون المرور الجديد بعد موافقة مجلس الوزراء عليه، والآن ننتظر موافقة البرلمان.
وكشف اللواء الأشقر في تصريحات لـ"آخرساعة" أنه تم تزويد الطرق السريعة بالعديد من كاميرات المراقبة لرصد الحالة المرورية لحظة بلحظة، كما تم استحداث سيارات للإغاثة المرورية علي الطرق يمكن لأي مواطن أن يطلبها حال تعطل سيارته أو حدوث أي مشكلة مرورية معه، كما تم تعليم العديد من الأطفال آداب وسلوكيات القيادة واحترام ونشر الثقافة المرورية من خلال المدينة المرورية المتنقلة مع زيادة الرادارات علي الطرق السريعة، كما تم عمل دراسة وعرض كامل مع كل مديري الإدارات لتقديم كل المساعدات الفنية وكل ما يطلب لتحقيق أكبر قدر من السيولة المرورية.
فيما قال مساعد وزير الداخلية لقطاع الشرطة المتخصصة الأسبق اللواء خالد يوسف، إن ما يحدث في مصر من شبكة الطرق والبنية التحتية لم يحدث منذ 30 عاماً والفترة المقبلة فترة المحترفين وهناك اتجاه عام داخل الدولة بالتطوير والتحديث.
وأشار مدير إدارة العمليات والطرق بالإدارة العامة للمرور العميد أمجد محفوظ إلي أنه يتم غرس الوعي المروري والبحث عن الحلول لتحقيق المعادلة المرورية علي أكمل وجه داخل الإدارة .
ويقول مدير إدارة نظم معلومات أجهزة المرور اللواء خالد علي:  نعمل ليل نهار لإيجاد الحلول التكنولوجية من حيث الاهتمام بالمركبات وسلامتها والحفاظ علي أمن المواطنين؛ ونسعي إلي وجود شبكة طرق تدار تكنولوجيا، كاشفاً عن أنه قبل نهاية العام الجاري ينطلق مشروع الملصق الإلكتروني لإدارة حركة المرور إلكترونيا بحيث تكون المركبات آمنة في الاستخدام ورفع السلامة المرورية، مشيراً إلي أن وزير الداخلية أعطي إشارة البدء لمشروع مراكز الفحص الفني المتطورة الحلم الذي طال انتظاره؛ وهذا يتم من خلاله تحديد مدي صلاحية وعوامل الأمان في السيارة وصلاحية المركبات وذلك بعد الموافقة علي مشروع قانون المرور الجديد الذي تمت الموافقة عليه من مجلس الوزراء وفي انتظار الموافقة النهائية عليه من مجلس النواب.
وناشد مدير الإدارة العامة لمرور القاهرة اللواء علاء متولي المواطنين الالتزام بالسرعات المقررة داخل العاصمة وعدم التحدث أثناء القيادة مع ارتداء الخوذة لقائدي الدراجات النارية، مؤكداً أن توجيهات وزير الداخلية توفير أعلي معدلات السيولة المرورية، والانتشار المروري الفعال.
وأضاف في تصريحات لـ"آخرساعة": وزارة الداخلية بالتنسيق مع الجهات المعنية تسعي لتحقيق الاستفادة القصوي من الطرق، لوضع مخطط شامل عن أحجام المرور، وإجراء الدراسات مع الجهات المعنية أسفرت عن مشروعات بمحافظة القاهرة، ومشروعات كبري لها آثار إيجابية تساعد في القضاء علي المشكلات المرورية، وسيتم وضع لوحات إرشادية في مطلع كوبري أكتوبر وميدان عبد المنعم رياض، مؤكدا أن كل هذه الوسائل لتقديم الخدمات المرورية بشكل أفضل للمواطنين.
كما كشف مدير الإدارة العامة لمرور سوهاج العقيد مصطفي إبراهيم أن الإدارة بها 12 كاميرا مراقبة إلكترونية وجاري التوسع في تركيب تلك الكاميرات في شوارع سوهاج بحيث يتم إدارتها من داخل غرفة عمليات الإدارة تمهيداً للاستغناء عن العنصر البشري، وأوضح في تصريحات لـ"آخرساعة" أنه سيتم الربط الإلكتروني مع الخدمات الميدانية لمنع التكدسات في أوقات الذروة.
بدوره أشار رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للطرق اللواء مجدي أنور إلي أن الدولة بكافة قطاعاتها تحمل علي عاتقها المشكلات المتعلقة بالمرور، موضحاً أنه كان هناك تنسيق بين جميع الجهات المعنية لإعداد قانون المرور الجديد لوضع حلول لكل القضايا المرورية، مؤكداً أن هناك تطويراً في منظومة "آي بي إس" وهي منظومة النقل الذاتي أو الذكي التي تعتمد علي التكنولوجيا الحديثة التي يتم تنفيذها بالتنسيق مع كل الجهات المعنية، وأشاد بجهود رجال المرور والتنسيق الكامل والتناغم مع الإدارة العامة للمرور، والتواجد علي الطرق طوال الـ24ساعة.
في السياق ذاته، أوضح مدير مركز الدراسات السياسة والاستراتيجية الدكتور سعد الزنط أنه كانت هناك مشكلة في التنسيق بين مؤسسات الدولة لكن الآن أصبح هناك تنسيق كامل والدليل علي ذلك المؤتمر الذي عقدته وزارة الداخلية وقامت بدعوة جميع الأطراف والجهات المسئولة عن المرور،  مؤكدا أن الجميع لاحظ التطور للأعمال الإنشائية لشبكة للطرق؛ مناشداً وسائل الإعلام بإبراز التطور الكبير الذي حدث في شبكة الطرق؛ مطالبا الإدارة العامة للمرور بعمل دورات تدريبية لأفراد الشرطة وعدم اقتصارها علي الضباط فقط؛ فكلما زادت الدورات التدريبية زاد الوعي والانضباط.

اللواء خالد حمدي لـ»آخرساعة»‬:حملات مرورية موسعة لضبط المخالفين

قال مساعد وزير الداخلية لقطاع الإعلام والعلاقات اللواء خالد حمدي رداً علي ما ذكره الكاتب الصحفي زكريا أبو حرام في مقاله »‬ضد التيار» المنشور بمجلة »‬آخرساعة» في عددها الماضي، إن الإدارة العامة لمرور القاهرة شنت العديد من الحملات بجميع المحاور والميادين العامة والرئيسية لتسهيل حركة المرور وضبط كل المخالفات واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنها، وأسفرت جهود تلك الحملات خلال الفترة الأخيرة عن سحب 550 رخصة قيادة متنوعة وتحرير 2100 مخالفة انتظار خاطئ وتحرير 3093 مخالفة مرورية متنوعة وحجز 16 مركبة "توك توك" و6 سيارات و3 دراجات نارية مخالفة، مشيراً إلي أن الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية لا تدخر جهداً في مجال توجيه الحملات المرورية لضبط المخالفين والتعامل مع كل ما يشكل مخالفة.