حوارات

رئيس المركز القومي للبحوث لـ«آخرساعة»: السيسي أول رئيس مصري يهتم بصحــة المصــــريين


د. محمد هاشم

د. محمد هاشم

عبدالمحسن الفرماوي
4/2/2019 11:51:46 AM

أكد الدكتور محمد هاشم رئيس المركز القومي للبحوث، أن المركز له دور كبير في تقديم الاستشارات العلمية والبحثية للهيئات والمصالح الحكومية، وكذلك مساعدة رجال الأعمال والمستثمرين في إعداد دراسات الجدوي لمشروعاتهم وأيضا الدعم البحثي للدول الإفريقية، لافتاً في حوار مع »آخرساعة»‬ إلي أنه منذ إنشاء المركز تم نشر ٥٨ ألف بحث دولي، وأشار إلي أن الرئيس السيسي أول رئيس مصري يهتم بصحة المصريين، كما أنه تمت زيادة المخصصات المالية للبحث العلمي في عهده.. وإلي نص الحوار:

> هل توجد في المركز القومي للبحوث أقسام متميزة علمياً؟
ـ المركز القومي للبحوث يوجد به ٥ أقسام متميزة علميا في مجال الفلزات وأبحاث الوراثة البشرية وأبحاث الطب والعلوم المتقدمة وعلوم النسيج وقد قام المركز العام الماضي بنشر ٤٢٠٠ بحث دولي علي مستوي العالم وتم قبول ٢١ براءة اختراع في مجالات متعددة والمركز الآن يمتلك ١٤٠ فدانا بمنطقة النوبارية لإجراء الأبحاث العلمية هناك وعلي مستوي كبير بما يخدم التكنولوجية الزراعية في مصر. ومنذ إنشاء المركز تم نشر ٥٨ ألف بحث دولي.
> هل تم زيادة الاعتمادات المالية المخصصة للمركز؟
ـ ويؤكد  الدكتور هاشم أن في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي تم زيادة المخصصات المالية للبحث العلمي وبالتالي تم شراء أحدث الأجهزة العلمية ومستلزمات البحث لذلك أصبح الآن نتيجة دعم الرئيس السيسي للمعهد مايقرب من ٥٥٠ مشروعا بحثيا لكافة الأنشطة حيث إن الرئيس السيسي يدعم بقوة اقتصاد المعرفة المبني علي العلم للنهوض بالاقتصاد القومي وخدمة المجتمع والتصدي للمشكلات الاجتماعية وفي عهده تم وضع فقرة في الدستور لدعم البحث العلمي والابتكار ومخصص مالي من الناتج القومي يزداد باستمرار حتي يصل إلي المعدلات العالمية ومن خلال هذا المنطلق تم وضع استراتيجية مصر للعلوم والابتكار ٢٠٣٠ حيث تعمل  جميع المراكز البحثية في إطار هذه الاستراتيجية والتي يوجد بها محوران ـ الأول تهيئة بيئة داعمة ومحفزة للبحث العلمي والابتكار ـ الثاني  نقل وتوطين التكنولوجيا وهذا المحور استهدف ٦ محاور أساسية: الزراعة ـ والغذاء ـ الطاقة ـ الصحة والسكان الصناعات الاستراتيجية ـ المياه ـ العلوم بأنواعها.
> ما هو دور المركز في دعم مشروع ١٠٠ مليون صحة؟
ـ الرئيس عبدالفتاح السيسي هو أول رئيس مصري يهتم بصحة المصريين بهذه الكيفية وبهذا الاهتمام الشديد لذلك قام المركز بالكشف علي المواطنين من خلال عيادات طبية مجهزة علي أعلي مستوي وتقديم العلاج اللازم فورا ـ حيث يشمل الكشف تحليل فيروس »‬سي» والسكر والسمنة وقياس الدهون كما أن المركز القومي للبحوث  يقوم بقوافل طبية بأنحاء الجمهورية لتقديم الكشف والعلاج مجانا وفي عام ٢٠١٨ تم الكشف علي ٥٥ ألف شخص وتقديم الأدوية مجانا وذلك بتوجيهات من القيادة السياسية.
> هل هناك دور للمركز في تقديم أبحاث لعلاج الأنيميا والتقزم عند الأطفال؟
ـ نظرا للاهتمام الشديد لدي القيادة السياسية بصحة الأطفال تم توجيه مشروعات بحثية استهدفت علاج الأنيميا والتقزم عند الأطفال وتم التوصل إلي تصنيع أغذية معينة لعلاج التقزم والأنيميا لدي أطفال المدارس متمثلة في إنتاج بسكويت بمواصفات غذائية وجاري طرحه في الأسواق. أيضا كانت هناك مبادرة ناشئة من المركز تحت شعار »‬قرية خالية من فيروس (سي) بدأت من ٢٠١٥ حتي ٢٠١٨ وتم إعلان ٦٣ قرية خالية من فيروس »‬سي» وهذا نتيجة اهتمام الدولة بصحة المصريين.
> ما الدور الذي يقوم به المركز في خدمة رجال الأعمال والمستثمرين؟
ـ المركز يوجد به شعب للأبحاث الصناعية مثل الصناعات الكيماوية وصناعة النسيج وصناعة الدواء والصناعات الهندسية وبالتالي يقوم المركز بتقديم الاستشارات اللازمة لرجال الأعمال في مجال الصناعات بأنواعها وكذلك إعداد دورات تدريبية لأصحاب الأعمال والعاملين. كما يوجد الآن مكتب لخدمة رجال الأعمال والمستثمرين لمساعدتهم في إنشاء مشروعات صغيرة ومتوسطة لتنمية الاقتصاد الوطني والحد من البطالة، والمركز علي استعداد لاستقبال أي مستثمر لتقديم الدراسات اللازمة التي تخدم مشروعه، ورغم أن المركز هيئة علمية غير هادفة للربح لكن صدر حديثا قانون حوافز البحث العلمي والابتكار والذي يعطي  للهيئة البحثية الحق في إنشاء شركات تعود بالربح لخدمات المشروعات البحثية ونحن بصدد صدور اللائحة التنفيذية للقرار.
> وماذا عن دور المركز في خدمة الدول الإفريقية خاصة بعد رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي؟
ـ هناك اتفاقية تعاون علمي وتكنولوجي مع الدول الإفريقية خاصة جنوب إفريقية والسودان في مجال أبحاث الطاقة والمياه والزراعة والصحة وذلك بعمل مشروعات بحثية مشتركة وابتكارية تهم الدولتين، فمثلا في مجال المياه تم عمل مشروع إنتاج فلاتر لتحلية المياه مع جنوب إفريقيا كما يقوم المركز بتقديم كافة المعلومات والأبحاث التي تخدم التنمية في الدول الإفريقية فمثلا هناك برنامج تدريبي يضم ٢٥ متدربا من دول إفريقية بدعم من وزارة الخارجية المصرية والمركز القومي للبحوث علما بأنه تم تكرار هذه البرامج التدريبية بصفة دورية مع الدول الإفريقية.
> هل هناك مكتب لدراسة احتياجات السوق من الخدمات والسلع الجديدة وتسويق خدمات المركز؟
ـ بالفعل صدر قرار بإنشاء مكتب للتسويق ودراسات الجدوي يتولي دراسة احتياجات السوق من الخدمات والسلع الجديدة وتسويق كافة خدمات المركز وإيجاد فرص للتعاقدات مع الجهات المستفيدة داخليا وخارجيا وإجراء دراسات الجدوي للمشاريع المحلية والدولية تمهيدا للتعاقد  النهائي وتقديم المشورة والمعاونة.
> هل حصل المركز علي شهادة الأيزو؟
ـ حصل المركز بكل شعبه وأقسامه وإداراته المختلفة علي شهادة الأيزو ٩٠٠١ وإنجاز خطتين بحثيتين داخليتين ركزتا في المقام الأول علي القضايا القومية الحالية والمستقبلية وتعميق التعاون بين المركز وجهات الإنتاج والخدمات، الأمر الذي انعكس في الزيادة الضخمة في عدد المشروعات المحلية التي تم التعاقد عليها لصالح هذه الجهات والاهتمام الواضح بتنفيذ المشروعات الاستراتيجية القومية وتوسيع رقعة التعاون مع الجهات البحثية الأجنبية.