رياضة

نيمار غاوي علاقات عاطفية


عادل عطية
1/8/2019 10:38:57 AM

دائما ما تشهد ملاعب الكرة العالمية العديد من قصص الحب بين مشاهير الساحرة المستديرة ومعهم آخرون من الوسط الفني وتنال هذه القصص إعجاب الجميع ومنها من كتب له النجاح وقصص أخري باءت بالفشل في النهاية. وتستعرض » آخر ساعة »‬ أحدث علاقة عاطفية لنجم السامبا البرازيلية نيمار دا سيلفا .
يبدو أن نجم السامبا البرازيلية نيمار قرر الدخول في علاقة عاطفية جديدة؛ بعد ظهوره في صورة مع عارضة الأزياء البرازيلية ماري تافاريس، وذلك بعد انفصاله للمرة الثانية عن حبيبته وصديقته السابقة برونا ماركيزين. وبات مهاجم باريس سان جيرمان وحيدا دون صديقات بعد انفصاله عن برونا، في أكتوبر الماضي وخلال قضائه إجازة عيد الميلاد في بلده البرازيل ظهرت تافاريس في حياته. وظهر نيمار البالغ عمره 26 عاما مع تافاريس (20 عاما) في إحدي الحفلات خلال قضاء الدولي البرازيلي فترة الإجازة الشتوية في بلاده. ونشرت العارضة الشهيرة صورتها مع نيمار علي حسابها في انستجرام الذي يتابعه أكثر من 200 ألف شخص حول العالم، ما دفع بعض وسائل الإعلام العالمية للإشارة إلي أن ماري ستكون صديقة نيمار الجديدة. وارتبط نيمار بعلاقة عاطفية مع الممثلة البرازيلية برونا البالغ عمرها 23 عاما لمدة ست سنوات، قبل أن تنتهي للمرة الثانية في أكتوبر الماضي. وأشارت تقارير صحفية محلية إلي أن الانفصال جاء بعد انتشار خيانة نيمار لبرونا مع الممثلة جيوفانا لانشيلوتي. وتردد أيضًا أن سبب الانفصال يرجع لاختلاف آرائهما السياسية قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة في البرازيل، حيث تتسم هذه الانتخابات بالسخونة لكن هذا الأمر نفته برونا. وقالت برونا لقد كان قراره. عادة لا أتحدث عن حياتي الشخصية، لكني أكن له كل تقدير ومودة، ولكل شيء قضيناه سويا. أريد فقط أن أوضح هذه النقطة الانفصال ليس له علاقة بالسياسة..
وجدير بالذكر فقد أظهر مقطع فيديو مسرَب من إحدي الحفلات، لقطة حميمة تجمع النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا مع حبيبته السابقة، وهو ما يؤكّد التقارير التي تفيد بعودة العلاقة بينهما. وتظهر لقطة من الفيديو نجمَ برشلونة السابق وهو يقبل الممثلة البرازيلية برونا ماركيزين، وهو ما اعتبره موقع الميرور دليلاً علي أنّ الشابين قرّرا الارتباط مجدّداً بعلاقة عاطفية. نيمار، الذي انتقل من برشلونة إلي باريس سان جيرمان الصيف قبل الماضي مقابل 222 مليون يورو، كان في علاقة مع ماركيزين منذ عام 2013 قبل أن يصدما المتابعين  بانفصالٍ مفاجِئ . وعلي رغم ذلك، يبدو أن هذا الفيديو الجديد، الذي جري التقاطُه خلال حفل زفاف الممثلة مارينا روي باربوسا، يؤكّد أنّ الثنائي يعيشان قصة حبّ جديدة. وقال نيمار في تصريح سابق لوسائل الاعلام: »‬لا أحبّ أن أتحدّثَ عن الأمور الشخصية»‬. وبعد انفصالهما، صرّح البرازيلي قائلاً : »‬كان قراراً مشترَكاً، هي فتاة أُكنّ لها إعجاباً.. أتمنّي أن تكون سعيدةً والحياة ستستمرّ. أنهينا العلاقة كصديقين».
وانتقلت عدوي الارتباطات العاطفية إلي أسرة  نجم السيلساو نيمار ويبدو أن انتقاله إلي صفوف فريق باريس سان جيرمان قادماً من برشلونة الأسباني أثرت علي أفراد عائلته وخاصةً شقيقته الصغري رافييلا التي انبهرت بأجواء عاصمة  الحب والسحر والتقطت لها عدسات الكاميرات العديد من الصور برفقة حبيبها لاعب إنترميلان الإيطالي ومهاجم منتخب البرازيل جابرييل باربوسا. وبجانب كاميرات الصحافة التي لاحقت الثنائي الرومانسي بالصور والكاميرات نشر اللاعب الذي يعد صديقاً لنيمار حيث لعب برفقته في نادي سانتوس البرازيلي ويتقاسم معه قيادة الهجوم في صفوف منتخب بلادهما  صورة علي صفحته في موقع التواصل الاجتماعي »‬انستجرام» وترك  تعليقا يقول فيه »‬ حبيبتي».